الرئيسية » إرشادات » تجويد التعليم فن و تمكين
الجودة في التعليم

تجويد التعليم فن و تمكين

لعلك توافقني الرأي أنك عندما تسمع القرآن الكريم مجودا يزداد خشوعك وعندما تقرؤه أنت مجودا يزداد خشوعك وتدبرك. وهكذا الطالب، فعندما يتلقى تعليما جيدا من معلمه تتحرك مشاعره وتعمل جوارحه وعندما يشارك معلمه في البحث والمعرفة يصبح الطالب نفسه مشاركا في تجويد التعليم . وفي زمن التعلم عن بُعد نحن في حاجة ماسة لتمكين الطالب من تحقيق التعلم… وهذه عناصر التمكين للطالب:

فكيف نحقق تجويد التعليم بالفن والتمكين؟ فالفن أداء المعلم والتمكين يكون للمتعلم. هذه هي نصائحي إليك إذن زميلي المعلم و زميلتي المعلمة:

  • استمتع أخي المعلم بدرسك يُصغ إليك طلابك بانتباه.
  • شارك طلابك في إعداد درسك يشاركك طلابك أداءه.
  • احرص على التغير دوما للأفضل يراك طلابك متجددا.
  • احرص على دعم السلوك الإيجابي لطلابك تنل حبهم.
  • في التعلم عن بُعد نوًع وسائل تواصلك، فكل الجوارح ستعمل.
  • ابتسامة نبرات صوتك الصادقة في التعلم عن بعد يشعر بها طلابك حاضرة أمامهم.
  • بين لطلابك الفرق بين النجاح والتفوق، فالنجاح يعني أنك عضو في الفريق والتفوق يعني أنك في المقدمة.
  • نوع مصادر المعرفة لديك تجد صداها في استجابات طلابك لمطالبك.
  • تفاعلك مع تقنيات وبرامج التعليم الحديثة ببراعة تثير وتجذب وتشوق طلابك مثل. Word wall*kahoot*mozaik Education
  • عرضك المهام والمعلومات على طلابك تجعلهم يشاركونك في تحقيق أهداف الدرس.
  • احرص على توفير البدائل لطلابك من أجل إظهار ما تعلموه فيختاروا ما بين (اكتب. ارسم. عًبر. مًثل.. إلخ) ويجعلك ترفع الحرج عن بعضهم وتكتشف مواطن القوة لدى بعضهم الآخر.
  • تعاونك مع طلابك يشجعهم على العمل الجماعي المثمر.
  • تفعيلك الاستراتيجيات الوقائية يؤمن بها طلابك تقلل من أخطائهم مثال ذلك: (تدريب طلابك على حل اختبار تقني تجريبي قبل تطبيقه عليهم).
  • ناقش مع طلابك السلوكيات التي تحقق لهم بيئة تعليمية آمنة (ميثاق شرف).
  • حفز طلابك عل رفع سقف توقعاتهم من تدريس مادتك فهي ذات قيمة عالية.
  • تأكد من أن جميع طلابك يفهمون المهمة قبل البدء في تنفيذها فتقل أخطاؤهم.
  • التفكير بصوت عال مع طلابك يشجعهم ويخفي خجل بعضهم.
  • لمسك حاجات طلابك النفسية والاجتماعية والعلمية يرفع قدرك لديهم.
  • درب طلابك على كيفية عرض مساعدتهم على زملائهم.
  • وازن بين مقومات التعليم الحضوري والافتراضي وابتغ بين ذلك سبيلا.
  • تصنيفك الجيد لطلابك ووضعهم في مرتبة عالية من الفهم تحقق لهم الإبداع.
  • نوع من أساليب مشاركات طلابك فرادى ومجموعات، ولا مانع من الاستعانة بصديق.
  • حرصك على التنمية المهنية المستدامة لقدراتك يشعر طلابك بأهمية التدريب.
  • ساعد طلابك على كيفية وضع وصياغة السناريوهات كحلول مقترحة لمشكلات تعليمية.
  • بين لطلابك أن التنظيم الذاتي النابع من فكر الطالب يُمكنه من التحكم في ردود أفعاله.
  • عند وضع أهداف الدرس اجعل بعضها سهل الإنجاز (الحد الأدنى من الإنجاز).
  • شجع طلابك على التفكير الناقد… المدعوم بالبدائل العلمية.
  • طبق مع طلابك نظرية الطالب الوسيط (يعرض معرفته على زملائه وينسق بين المجموعات الأخرى).
  • أقنع طلابك بأنك تحبهم جميعا بميزان عدل يراعي كل المشاعر (فالحب قيمة وتنظيم الوقت قيمة وأصل كل علم نافع ذو قيمة….).
  • أشعر طلابك بأنهم يستطيعون أن يحققوا كل أهدافهم إن أحسنوا التعلم.
  • أكثر من العلوم التجريبية والتطبيقية والبحثية والأنشطة الأدائية فهي تنمي مهارات التفكير العليا لدى طلابك.
  • احرص على أن تشاهد طلابك ويشاهدوك وتفاعل معهم فأنت القدوة وبك يهتدون.
  • حقق مع طلابك مهارات التفكير العليا مثل الاستدلال والتنبؤ والتخًيل بجانب مهارات الإبداع (المرونة والطلاقة والأصالة والإسهاب) فهم علماء المستقبل.
  • حفز طلابك على تصميم ركن للتعلم بمنازلهم ومساكنهم فهو البديل الأمثل للفصول الدراسية بمدارسهم.

إذا تأثر الطالب إيجابياً بأدائك وبقي أثر التعلم معه لفترة طويلة فاعلم أنك قد أحدثت التعلم وثق بأن مرحلة انتقال أثر التعلم ممكنة التحقيق وأن ذكرك سيبقى طويلا. (واجعل لي لسان صدق في الآخرين) الشعراء 84.

أخي المعلم ثق بأن جودة التعليم لديك يجعلك فارس الميدان وحكم المباراة وصاحب منصة التتويج وضيف التكريم ومُسلم الجوائز وأنت الجائزة… وفخرها.
أخي المعلم أنت رائع ومبدع وتستطيع تحقيق المعجزات مع طلابك زهور مدرستك وثمار مستقبل هذه الأمة الرائعة والمحفوظة والمصونة بحفظ الله.

 

المراجع:

  • تمكين الطالب د/ وجيه قاسم القاسم
  • التعليم من أجل السلوك الإيجابي (ترجمة واعداد: نورة خليفة الخليفة)

 

البحث في Google:






كاتب المقال

زكريا الشهاوي  
كتب ما مجموعه 5 مقالات اضغط هنا لقراءتها

مديرمكتب التطوير التربوي بمدارس قرطبة الأهلية بجدة حالياً، مدرب بأكاديمية الخبراء وخبراء التربية بجدة سابقا. مستشار تربوي دولي محترف بالبورد العربي الكندي ومركز الاتزان البشري بلندن. مشرف بإدارة تعليم الطائف سابقا، ومدرب لدى لجنة المدارس الأهلية والأجنبية بكل من الطائف ومكة وجدة حاليا لمدة 36 عاماً.





3 تعليقات

  1. موضوع رائع .. استمر

    • زكريا الشهاوي

      شكرااا لك..
      الله ندعو أن يهدينا جميعاااا إلى سواء السبيل
      اللهم آمين آمين آمين يارب العالمين

  2. موضوع جميل جدا ، جاء بوقته..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *