5 أفكار لتغير طريقة تدريسك إلى الأفضل - تعليم جديد
الرئيسية » إرشادات » 5 أفكار لتغير طريقة تدريسك إلى الأفضل

5 أفكار لتغير طريقة تدريسك إلى الأفضل

هل التدريس مهمة مستحيلة ؟ قد يقول البعض نعم و قد يقول البعض الآخر إنه في غاية الصعوبة، لكن بين هذا الرأي و ذلك توجد أفكار تساعدكم على التغلب على بعض الصعوبات المتعلقة بالتعليم، و التي سبق لنا في مدونة تعليم جديد أن اطلعناكم عليها ومنها :

كيف تكون مدرسا ناجحا ؟
20 صفة يمتاز بها المعلم الناجح
10 أشياء أساسية على كل مدرس جديد معرفتها
10 أفكار لحل مشكل ملل الطلاب داخل الفصول الدراسية
10 أفكار في كيفية تحفيز الطلاب داخل الفصل
كما ننصحكم بتبادل الأفكار و التجارب مع زملائكم في العمل سواء كنتم تشتغلون في نفس المؤسسة أو كنتم تتواصلون عبر الشبكات الاجتماعية.
وفيما يلي خمسة أفكار يمكن أن تغير طريقة تدريسكم، تم تقديمها بشكل مختصر لتكون محط تفكير، وربما تكون موضوع محادثة على ال PLN الخاص بكم.

1 – تجنب كثرة التقييمات و الاختبارات

Exam

في هذه الحالة، ستتجنبون أنتم و طلابكم الضغط و الإرهاق اللذان يرافقان الامتحانات، وسيتخلص الطلاب من شعورهم بالخوف من الفشل، و هو الشعور الذي قد تسببه لهم كثرة الاختبارات و كثرة التفكير فيها. في حين أن الهدف من التقييم ليس إعطاء درجات للمتعلمين، بقدر ما هو وسيلة لقياس مدى تحقق التعلم . أما ربط كل ما يدور داخل الفصول التعليمية بالدرجات و العلامات فهذا أمر ينبغي تفاديه .

2 – ليست كل الأفكار على نفس القدر من الأهمية

idea- idea

يجب توخي الوضوح أثناء طرح ومناقشة الأفكار مع ضرورة إيلاء الكبرى أو الرئيسية منها ما تستحق من أهمية، باتباع طرق مختلفة كإعادة الشرح و تنظيم الأفكار أو استعمال التغذية الراجعة أو أي وسيلة أخرى تحقق هذا الهدف.

3 – السنة الدراسية عبارة عن ماراثون طويل، وليست سلسلة سباقات سرعة

Course

على العموم، يكون لديكم وقت أكثر مما يلزمكم لمساعدة الطلاب على التعلم. فلا تتعجلوا و بادروا إلى تحديد الأولويات والمضي قدما. حددوا التعليمات حسب المواضيع والمشاريع بدلا من الأنواع أو المعايير، فاسعوا إلى تنظيم محكم لكامل السنة الدراسية ولا تتعجلوا في حصد النتائج .

4 – التغلب على الأمور الصعبة يكون بالممارسة

difficult-people

أمام الإصرار و العزيمة لا شيء مستحيل، هذه قناعة يجب أن نعمل بها و ننقلها لطلابنا لتكون طريقة عمل يتبعونها في تعلمهم و في حل المشاكل التي تصادفهم وهم يتعلمون .

5 – من العناصر الحاسمة في التعلم : الفضول و الشك و الارتباك

What

من دون شك أنكم تعلمون هذا جيدا، كل ما عليكم الآن هو التأكد من أن طلابكم يقومون بذلك، وقد يكون الاهتمام بالتفكير النقدي واحدا من السبل التي يمكنكم سلوكها لتحقيق تعلم أفضل .

 

المصدر

 


مقالات يمكن أن تعجبك




عن الكاتب

رشيد التلواتي  
كتب ما مجموعه 159 مقالات اضغط هنا لقراءتها

مدرس ومدون و مهتم بتكنولوجيا التعليم. عضو مؤسس و محرر بموقع " تعليم جديد ". حاصل على الإجازة في الدراسات الأمازيغية، الأدب الأمازيغي. حاصل على شهادة متخصص مايكروسوفت أوفيس (MOS: Word, Powerpoint).





تعليقات الفيسبوك



تعليقات الموقع


4 تعليقات

  1. كموش رابح

    ماشاء الله

  2. شكرا لك كموش رابح على كلماتك الطيبة

  3. هادي معلم

    السلام عليكم
    شكرًا اخي رشيد على هذه الأفكار المميزة والتي في اعتقادي تمثل خارطة طريقة مع ما سبقها من موضوعات لتصنع لنا بحول الله المعلم الذي نريد ، المعلم الذي نأمل منه صناعة جيل ننتظره منذ زمن ، كل ما ذكرت من أفكار رائعة وكذا في وجهة نظري متى ما زادة الدافعية لدى كل من المعلم والمتعلم ، وصار تعليمنا يجمع بين المتعة والفائدة استطعنا ان نجعل من تعليمنا شيء مميزا ،،، شكرًا لموضوعك الرائع وهذا أيضاً هو مجال اهتمامي وأملي التواصل للفائدة وفقك الله .

  4. هادي معلم – لا شكر على واجب. يبقى واحدا من أبرز أهدافنا في تعليم جديد هو تبادل الأفكار و التجارب حتى لو كانت لغيرنا .دمت متألقا

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في النشرة البريدية للموقع

لتستقبل أحدث مقالات " تعليم جديد "

أدخل بريدك الإلكتروني في المربع

أسفله

ثم أنقر فوق زر " اشترك "