الرئيسية » إرشادات » عين بوابة التعليم الوطنية بالمملكة العربية السعودية
عين

عين بوابة التعليم الوطنية بالمملكة العربية السعودية

شهد مطلع العام الدراسي 1436-1437هـ تدشين بوابة التعليم الوطنية  “عين”، ويعد هذا المشروع  أحد المشاريع الوزارية الناشئة نتيجة استشعار وزارة التعليم بالمملكة العربية السعودية – من خلال أدوات التقويم والقياس وعمليات المتابعة الميدانية – لأهمية دعم الممارسات التعليمية في الميدان التعليمي بالمحتوى التفاعلي الرقمي وفق مستحدثات تقنيات التعليم. وتتيح هذه البوابة للمعلمين استحداث استراتيجيات تعليم وتعلم مبنية على متطلبات القرن الحالي وتوفر للطلاب فرص التعلم الذاتي كلا بحسب قدراته الفردية ومستواه الدراسي.
أُنشِئَت هذه البوابة بالشراكة مع شركة تطوير للخدمات التعليمية، وهي شركة سعودية رائدة في مجال تطوير التعليم في المملكة العربية السعودية وخارجها، وتوفّر الحلول المبتكرة التي تمكّن الأطفال والشباب من الحصول على التعليم الأمثل في القرن الحادي والعشرين.

فمنذ انطلاق بوابة التعليم الوطنية “عين” وهي في تطور مطرد سواء على مستوى الخدمات التي توفرها للمستفيدين أو في نسب الإنجاز من خلال تغطية معظم محتوى المناهج الدراسية أو في توفير البدائل التفاعلية للمعلم والطالب وولي الأمر وللإدارة التعليمية. وبحسب الإحصائيات الحديثة لموقع بوابة عين فقد احتوت على أكثر من 37 ألف محتوى رقمي تفاعلي وأكثر من ألفي مقرر دراسي وأكثر من 32 ألف خطة درس، كما شملت على أكثر من 100 ألف سؤال إلكتروني. وفي مطلع هذا العام الدراسي 1439-1440 هـ، بلغ عدد المسجلين في بوابة التعليم الوطنية “عين” أكثر من أربعة ملايين وستمائة ألف مشترك، كما يوضح الشكل أسفله جانبا من هذه الخدمات والإحصائيات. وتشير هذه الإحصائيات المبنية على تفاعل الميدان التعليمي مع محتوى بوابة عين إلى دلالات واضحة في العمل على زيادة فعالية التقنية في رفع مستويات الأداء وتحسينه والتي تعد أحد الأهداف الاستراتيجية الوطنية لتطوير التعليم الرئيسة التي تضمنتها رؤية المملكة العربية السعودية 2030.

وتضم بوابة التعليم الوطنية “عين” مجموعة واسعة من الخدمات التعليمية الرقمية التي تستهدف بصورة مباشرة الطلاب والمعلمين وأولياء الأمور والإدارة المدرسية والمشرفين التربويين والمجتمع المحلي، وهذا التنوع في الفئات المستهدفة دعا المسؤولين عن البوابة إلى تطوير الواجهة الرئيسية لموقع البوابة بما يتلاءم مع المهارات التقنية المتباينة لشريحة المستهدفين ويوضح الشكل أسفله الواجهة الرئيسية للبوابة بحلتها الجديدة تظهر من خلالها أبرز الخدمات التي توفرها البوابة للمستفيدين وهي على الترتيب:

  • تحميل الكتب الدراسية: ومن خلالها، يستطيع زوار البوابة بدون الحاجة للتسجيل تحميل الكتب الدراسية بصيغة PDF لجميع مراحل التعليم للفئات والمراكز التالية: التعليم العام، المدارس السعودية في الخارج، المدارس العالمية، معاهد وفصول الأمل، معاهد وبرامج التربية الفكرية، مراكز تعليم الكبار، منهج التعليم الذاتي لرياض الأطفال، برامج محو الأمية.
  • تصفح بوابة عين: يأخذك هذا الرابط للواجهة الرئيسية الثانية التي تمكنك من التسجيل في البوابة والاستفادة من الخدمات الخاصة الموجهة لكل فئة من فئات الميدان التعليمي وتركز البوابة بشكل كبير على المعلم والطالب كونهم الأكثر قربا من المحتوى التعليمي وممارساته الميدانية.
  • تطبيقات الواقع المعزز: وهي تعد إحدى الخدمات الجديدة التي تقدمها البوابة حيث تظهر للزائر الصور المدعومة في الكتب المدرسية بتقنية الواقع المعزز عبر تطبيقات خاصة أنتجتها شركة تطوير للخدمات التعليمية تعمل على نظامي Android و iOS لتسهم في تعزيز ممارسات هذا المستحدث التقني في عمليات التعليم والتعلم وهي حاليا تدعم منهج العلوم في المرحلة المتوسطة ومنهج الفيزياء والكيمياء في المرحلة الثانوية كخطوة أولى في تقديم هذه الخدمة.
  • تعلم البرمجة: تصل من خلاله إلى محتوى تعليمي لأبرز التطبيقات البرمجية الموجهة لطلاب التعليم العام وهي: Scratch، micro:bit، Raspberry Pi، thunkable يستطيع من خلالها الطلاب تطوير مهاراتهم البرمجية عبر البوابة والتقدم فيها وفقا لمستوياتهم التعليمية.

أتاحت هذه الواجهة الرئيسية البسيطة الوصول لأبرز خدمات بوابة التعليم الوطنية “عين” الموجهة بشكل عام للمجتمع المحلي ومن أهمها الحصول على نسخ رقمية من الكتب الدراسية لجميع المراحل التعليمية.

يسرت بوابة التعليم الوطنية “عين” عمليات التسجيل بحيث اقتصرت على تدوين معلومتين فقط أثناء التسجيل وهي: السجل المدني، والبريد الإلكتروني تصلك بعدها كلمة المرور على البريد الإلكتروني لتتم عملية الدخول والاستفادة من الخدمات الخاصة التي تقدمها البوابة.
ولبيان طريقة التسجيل، وفرت البوابة دليل المستخدم يمكنك الاطلاع عليه عبر تبويب دليل المستخدم في موقع البوابة. وتصنف البوابة المسجلين من خلالها إلى ثمانية حسابات حاليا:

وترتبط قاعدة بيانات المسجلين في بوابة التعليم الوطنية “عين” بقاعدة بيانات موقع نور التعليمي للتعرف على طبيعة المسجلين من خلال السجل المدني، وبذلك تقدم البوابة لكل حساب مسجل خدمات خاصة نذكر أبرزها هنا على سبيل المثال لا الحصر. فمثلا حساب المعلم يوفر علاوة على الكتب الدراسية أدلة المعلمين ومصادر الفصول وحقائب الأنشطة الصفية التي تساعده على الإلمام بمحتوى المنهج الدراسي وإثراء الحصة الدراسية بالأنشطة الصفية، كما تمكنه خدمة طلابي من إنشاء فصول خاصة بطلابه يستطيع إدارتها والإشراف عليها.
وفي حساب الطالب، يتمكن الطالب من تقييم مستواه العلمي في المنهج الدراسي من خلال خدمة قيم نفسك، كما يستطيع متابعة الأنشطة الخاصة بالمناهج التي أضافها في حسابه.
كما يمكن حساب ولي الأمر من الاستفادة من خدمة اختبر أبناءك من خلال إرسال مجموعة أسئلة لحساب ابنه والاطلاع على نتائج الاختبار.
كما  يمكن لكل من المعلم والطالب  وولي الأمر والمشرف التربوي من الانضمام لمجتمعات تعلم خاصة وعامة، كل هذه الخدمات نجد من خلالها مواكبة طموحة لبرنامج التحول الوطني 2020 التي تظهر في تأثير البوابة على الأهداف الاستراتيجية لوزارة التعليم من أهمها تطوير المناهج وأساليب التقويم والتعليم.

دعمت شركة تطوير للخدمات التعليمية هذه الخدمات التي توفرها البوابة بتوفير تطبيق حقيبة عين على أشهر أنظمة التشغيل للأجهزة الذكية iOS و Android والذي يتيح بدوره سهوله الوصول للخدمات على موقع البوابة وتحميل المقررات الدراسية على هذه الأجهزة والاستفادة من خصائصها التعليمية. كما أتاح الباركود المضاف للكتب الدراسية الحديثة سهولة الوصول للمحتوى الرقمي والمواد الإثرائية المتعلقة بالدرس حيث وفرت هذه الإضافة الرائعة في الكتب الدراسية ربط المحتوى الرقمي التعليمي بالكتاب المدرسي مما يسهم بشكل فعال في تعزيز عمليات التعلم الذاتي لدى الطلاب ومساندة أولياء أمور الطلاب في فهم المحتوى العلمي لتعليم أبنائهم خاصة في مراحل الصفوف الأولية.
كل هذه الخدمات التي توفرها بوابة “عين” أتاحت للمعلمين تبني استراتيجيات تعليم مبنية على الاستنتاج والاستقصاء لتنمية مهارات التفكير الناقد لدى الطلاب.

لقد ساهمت بوابة التعليم الوطنية “عين” خلال العام الدراسي الماضي 1438-1439 في توفير البدائل التعليمية لطلاب الحد الجنوبي في ظل الظروف السياسية التي أعاقت إمكانية التدريس الحضوري في بعض مدارس المنطقة من خلال استحداث خدمة المدرسة الافتراضية وهي خدمة خاصة لمنسوبي التعليم في الحد الجنوبي لتيسر عمليات التعليم والتعلم وضمان استمرارها خلال الظروف الراهنة. كل هذه الخدمات وأكثر تقدمها البوابة لأجل النهوض بالممارسات التعليمية للمعلمين، وتوفير منصة تعلم ذاتيه للطلاب لتحسين مخرجات التعليم ومواكبة العصر الرقمي متطلعين لتحقيق رؤية الوطن الغالي 2030.
ونحن هنا نستعرض هذه البوابة لتسليط الضوء على أبرز خدماتها وبيان أهميتها في دمج التقنيات الحديثة في التعليم لخلق بيئة تعلم جاذبة للطلاب تلامس احتياجاتهم التعليمية، وبيان أهمية دور أمين مصادر التعلم في التعريف بالبوابة وتوجيه المعلمين والطلاب والإدارة المدرسية للاستفادة من هذه الخدمات في تطوير العمليات التعليمية والتواصل مع أولياء الأمور.

لوابة عين

 

 

المصادر:

موقع بوابة التعليم الوطنية “عين”،  https://ien.edu.sa/#/about

التعليم ورؤية السعودية 2030، موقع الوزارة، https://www.moe.gov.sa/ar/Pages/vision2030.aspx

 

 





كاتب المقال

عادل سعد الميلبي  
كتب ما مجموعه 2 مقالات اضغط هنا لقراءتها

مشرف تقنيات تعليم، حاصل على درجة الماجستير في تقنيات التعليم، دبلوم عالي في الموهبة والتفوق العقلي، مهتم بالمجالات التربوية والتقنية.





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *