الرئيسية » أفكار » استراتيجيات تدريسية وأساليب تقويمية متنوعة يمكن تطبيقها عبر أداة Nearpod
أداة nearpod

استراتيجيات تدريسية وأساليب تقويمية متنوعة يمكن تطبيقها عبر أداة Nearpod

برزت في الآونة الأخيرة وسيلة تعليمية إلكترونية تغطي معظم متطلبات تصميم الدروس الشيقة، وهي أداة Nearpod التي تتيح للمعلم إنشاء دروس تفاعلية جاذبة للطلاب وتصميم أنشطة تقويمية تُمكِّنه من قياس أداء المتعلمين وتتبع تقدمهم. وقد صُمِّمت لتكون مفيدة في مختلف أنواع الفصول، سواء كانت تقليدية أو افتراضية، متزامنة أو غير متزامنة.

أهم الخدمات التي توفرها الأداة

  • إمكانية إنشاء العروض التقديمية التفاعلية أو الاستفادة من تلك المحفوظة في الجهاز.
  • إمكانية إنشاء الاختبارات والمسابقات والأنشطة المتزامنة وغير المتزامنة.
  • إمكانية استيراد مختلف أنواع الملفات من الجهاز أو الإنترنت، ما يتيح للمعلم تنويع مصادر التعلم.
  • إمكانية تصميم دروس ثلاثية الأبعاد عبر خدمة Nearpod 3D، والاستعانة بنماذج المحاكاة (Simulation) المتاحة في الموقع، لاسيما للمواد العلمية.
  • إمكانية أخذ الطلاب في رحلات بتقنية الواقع الافتراضي من خلال خاصية (VR Field Trip)
  • إمكانية تتبع تقدم الطلبة مباشرة.
  • تنوع الأنشطة وملائمتها لاحتياجات الطلبة التعليمية.
  • إمكانية الحصول على تقرير مفصل عن الجلسة الدراسية يشمل استجابات الطلبة وأنشطتهم.
  • توفر خاصيتين للتحكم: خاصية تحكم المعلم بعرض الشرائح والأنشطة (Live participate)، وخاصية تحكم الطالب بالشرائح (Student-paced).

سبق وأن نُشر في مدونة تعليم جديد مقال يقدم شرحًا لاستخدام الأداة، ويمكنكم الاطلاع عليه من خلال الرابط: ما هو تطبيق Nearpod؟

وسيكون تركيز هذا المقال على الاستراتيجيات التدريسية والأساليب التقويمية التي يمكن تطبيقها عبرها.

ما الاستراتيجيات التدريسية والتقويمية التي يمكن تطبيقها عبر أداة Nearpod؟

من أهم ما يحتاجه المعلم، لا سيما في التعليم عن بعد، إمكانية تنفيذ خطة درسه من مكانٍ واحد، بما تشتمل عليه من استراتيجيات وأساليب تقويمية. ولعل أبرز أداة توفر هذه الميزة هي أداة Nearpod لاحتوائها على عدد لا بأس به من الخدمات والخيارات التعليمية التي يمكن استغلالها لتطبيق بعض الاستراتيجيات والأساليب التدريسية الفعَّالة دون تشتيت الطالب بين التطبيقات والمواقع المختلفة، ومنها:

استراتيجية الصف المقلوب

يمكن الاستفادة من الأداة في تطبيق استراتيجية الصف المقلوب بحيث يمكن للمعلم تصميم عرض تقديمي تفاعلي وإضافة المواد الإثرائية والمصادر التعليمية بمختلف أنواعها (مقروءة – مصورة – مرئية)، وأنشطة قياس الفهم والتقويم التكويني أو الختامي، ومن ثم إرسال الجلسة للطلبة باستخدام خاصية (Student-paced) التي تتيح للطالب العمل من المنزل والتحكم في الشرائح بالوتيرة الملائمة له.

استراتيجية المحطات العلمية

تُعد استراتيجية المحطات العلمية إحدى استراتيجيات التعليم المتمايز الذي يحقق تعليمًا عادلًا يلبي احتياجات المتعلمين المتنوعة. وتوصف هذه الاستراتيجية بأنها تنقل مجموعات صغيرة من الطلاب خلال سلسلة من المراكز أو المحطات التي عادة ما تكون مجموعة من الطاولات المجهزة بأنشطة متنوعة؛ ويمكن أن تدوم هذه المحطات فترة فصل واحد أو عدة فصول (Jones, 2007). ورغم كل المزايا التي تتمتع بها هذه الاستراتيجية إلا أن هناك بعض المشكلات التي قد تواجه المعلم أثناء تطبيقها، وتشمل عدم وجود مساحات واسعة في بعض الفصول لتنظيم طاولات المحطات والتنقل بينها بسلاسة، إضافة إلى الفوضى التي قد تعم الصف نتيجة تنقل الطلبة بين المحطات. ولحل هذه المشكلة، يمكن للمعلم استغلال أداة Nearpod  في صنع محطات علمية (عروض منفصلة تضم دروسا ووسائل تقييمية متنوعة تلائم احتياجات المتعلمين) وإرسال كل محطة (أو جلسة تعليمية) باستخدام خاصية (student-paced) إلى مجموعتها المُصنَّفة حسب احتياجاتها التعليمية. وعلى هذا النحو، يكون المعلم قد طبَّق التعليم المتمايز بأبسط الوسائل وأوفرها وقتًا. وللاستزادة حول استراتيجية المحطات العلمية، يمكنكم الرجوع إلى هذا الرابط: استراتيجية المحطات العلمية.

استراتيجية العصف الذهني

يمكن للمعلم الاستفادة من نشاط (Collaborate) التعاوني لتطبيق استراتيجية العصف الذهني وذلك من خلال طرح سؤال يستثير الفكر على اللوحة التفاعلية وتلقي آراء الطلبة وأفكارهم الإبداعية على نحوٍ مباشر، سواء كان الدرس مقام عن بعد أو حضوريًّا بشرط توفر أجهزة واتصال إنترنت للطلاب داخل حجرة الصف.

استراتيجية التلخيص أو الدقيقة الواحدة أو بطاقات الخروج

يمكن كذلك استخدام نشاطCollaborate) ) لإجراء تقويم تكويني يقيس مدى استيعاب الطلبة للدرس عبر استراتيجية التلخيص، بحيث يُطلب منهم تلخيص الدرس في نقاط ونشرها في اللوحة، أو استخدامه لعمل بطاقات خروج يدوِّن فيها الطلاب إجاباتهم المختصرة عن أسئلة محددة يطرحها المعلم، مثل: ماذا تعلمت من الدرس؟ ما الأشياء التي تودُّ التوسع فيها؟ هل لديك أسئلة أخرى؟، وما إلى ذلك.

ولعلّ أهم ما يميز نشاط (Collaborate) أنه يشجع على النقاش ويساهم في تصحيح المفاهيم الخاطئة كونه يَعرض منشورات الطلبة في لوحة تُعرض أمام الجميع على نحوٍ فوري. وهذ بلا شك أكثر نفعًا وفاعلية من الطريقة التقليدية لتلقي الإجابات التي تستهلك وقتًا وتقتصر على عدد محدود من الطلاب.

استراتيجية السؤال المفتوح

توفر الأداة نشاط (Open-ended question) (السؤال المفتوح) والذي يُعد من أهم استراتيجيات التقويم التكويني التي تساعد على التحقق من فهم الطلبة للدرس. ومن خلاله يطرح المعلم سؤالا مفتوحا يتطلب التحليل والنقد ولا يقبل الإجابات المقتضبة.

استراتيجية التوقع قبل القراءة

بالإمكان الاستفادة من نشاط (Poll) أو (الاستفتاء) لعرض سؤال تخميني عن محتوىً ما، بحيث يقيس الطالب صحة تخمينه في الشرائح التالية للدرس المُعد – الاستفتاء لا يتضمن إجابة صحيحة أو خاطئة، والفائدة المُستغلة من هذا النشاط تكمن في أن الطالب هو من يقيس صحة اختياره عبر المحتوى التالي لسؤال التوقع.

استراتيجية المسابقات

يمكن الاستفادة من نشاط الرسم (Draw it) أو نشاط (Time to climb) لعمل مسابقات بين الطلبة واستعراض النتائج ومشاركة المنجزات الأفضل في لوحة المعلم لتُعرض في شاشات الطلبة.

استراتيجية فرز المفاهيم

يمكن الاستفادة من نشاط (Matching pairs) لصنع بطاقات متعددة تحمل مسمى المفهوم ومعناه، بحيث يصل الطالب المفهوم بما يناسبه ما يتيح للمعلم قياس استيعاب الطلبة للمفاهيم كتقويم قبلي أو ختامي.

هذه بعض الأفكار التي يُمكن تطبيقها في Nearpod، والمجال واسع لاستغلال هذه الأداة لتيسير العملية التعليمية وتنويع وسائل التدريس وخلق بيئة تعليمية جاذبة للطلاب.

 


المراجع

الزهراني، سهام (2020). استراتيجيات التدريس المتمايز: استراتيجية المحطات العلمية. تعليم جديد، مسترجع من https://www.new-educ.com/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A9-%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AD%D8%B7%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%B9%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A9

أوباري، الحسين (2018). 10 من أفضل استراتيجيات التقويم التكويني ينصح بها المدرسون. تعليم جديد، مسترجع من https://www.new-educ.com/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A%D8%A7%D8%AA-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%82%D9%88%D9%8A%D9%85-%D8%A7%D9%84%D8%AA%D9%83%D9%88%D9%8A%D9%86%D9%8A

البحث في Google:






كاتب المقال

نورة محمد الشامان  
كتب ما مجموعه 1 مقالات اضغط هنا لقراءتها

بكالوريوس لغة إنجليزية، معلمة ومترجمة، ومهتمة بتقنيات التعليم.





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *