الرئيسية » مفاهيم » تحسين نواتج التعلّم باستخدام إطار Rigor and Relevance
Rigor and Relevance

تحسين نواتج التعلّم باستخدام إطار Rigor and Relevance

Improving Learning Outcomes Using Rigor and Relevance Framework

تؤكد عدد من الدراسات البحثية في مجال التعليم والتعلّم أن معظم المعلومات التي يكتسبها الطالب من خلال التعليم التقليدي في أروقة المدارس يتم نسيانها ولا يستطيع الطالب استرجاع هذه المعلومات حيث أن جزءا بسيطا من المعلومات تبقى لفترة محدودة قبل أن تضمحل مع مرور الزمن. فالمعلومات والمعارف التي يحشو بها التلميذ ذاكرته لغرض أداء الاختبار تبقى بالذاكرة المؤقتة وتنتهي بانتهاء الغرض. يتساءل Sheninger في كتابه تحول التعلّم ” هل تم تصميم التعليم بحيث يتيح الفرصة للطلاب بأن يشبعوا شغفهم، يكتشفوا مجالات اهتماماتهم وينخرطوا في التعلم الحقيقي الذي يلبي احتياجاتهم الشخصية؟”

فهنالك عدد من المنهجيات والطرق التعليمية التي تساعد على التحول إلى التعلّم وتنقل عملية تعلّم الطالب من مستويات التفكير الدنيا الى مستويات التفكير العليا حسب تصنيف المعرفة (Knowledge Taxonomy) أو بما يعرف بـ مصفوفة بلوم المعدلة The revised Bloom’s Taxonomy

مصفوفة المعرفة:

Rigor and Relevance

فمن المنهجيات والطرق الحديثة في عملية التعلّم التي تساعد الطالب على التحول من التعليم التقليدي إلى التعلّم القائم على فهم وتطبيق وتحليل يقود إلى الابتكار الذي من شأنه اشباع شغف الطالب وتحفيزه على التعلّم ما يلي:

  • منهجية STEM

STEM هي منهجية تقوم على التكامل بين المواد الأربع (العلوم ، التقنية ، الهندسة ،    الرياضيات) لكسر والتغلب على الحواجز بين هذه المواد مما ينمي لدى الطالب القدرة على حل المشكلات بطرق ابتكارية من خلال تحفيزه على استخدام وتطبيق المعارف المتراكمة لديه.

  • التعلّم العميق Deeper Learning

هي منهجية تمكن الطالب من تحويل ما تم تعلمه داخل المؤسسة التعليمية إلى حل مشكلة واقعية من خلال تأصيل مفهوم التدريب على تجارب العالم الواقعي hands -on – real-world experiences .

  • التعلم المرتبط Linked Learning

التعلم المرتبط هو أسلوب للتعلم يساعد الطلاب على الاستعداد للكلية والوظيفة والنمو من خلال تجارب العمل الحقيقي real work experiences والاستعداد للمشاركة في الحياة المدنية من خلال تصميم التعليم على التعلم القائم على العمل work – based – learning.

  • التعلم القائم على المشاريع (Project -based- learning (PBL

التعلّم القائم على المشاريع هو نهج ديناميكي يكتشف ويعالج الطلاب والتحديات والمشاكل في العالم الواقعي مما يمكنهم من اكتساب معرفة أعمق بينما يعمل المعلمون كمدربين وميسرين من خلال إعطاء الطالب مساحة لاتخاذ القرارات والاستقصاء وحلّ المشكلات.

  • التعلّم الممزوج أو المختلط (المدمج) Blended Learning

هو أسلوب للتعلّم يدمج التعلّم الإلكتروني مع التعليم التقليدي للفصول الدراسية القائمة على المكان في إطار واحد حيث يتم تضمين أدوات التعليم الإلكتروني ضمن الوسائل التعليمية في التعليم التقليدي فهو يعزز التعلّم المتمركز حول الطالب Student-centered learning.

  • التعلّم القائم على الكفاءة (Competency-based- Learning (CBL

التعلّم القائم على الكفاءة هو أكثر من مجرد المعرفة والمهارات حيث أنه ينطوي على القدرة على تحقيق المتطلبات لعملية التعلّم من خلال نهج يركز على إتقان الطلاب لنتائج التعلّم المطلوبة.

جميع هذه الأنماط والمنهجيات تحسن من نواتج التعلّم لدى الطالب عند استخدام إطار التعقيد والارتباط Rigor and Relevance Framework

ويعرف إطار التعقيد والارتباط (Rigor/Relevance Framework) بأنه أداة طورها المركز الدولي للقيادة في التعليم يصف مستوى التعلّم لدى الطالب لتحديد نوع المهام أو التقييم المناسب لمستوى مخرجات تعلّم الطلاب من خلال دراسة للمنهج، طرق التدريس ومعايير التقييم

وهو يعتمد على بعدين:

الأول: مستويات تصنيف بلوم الستة للمجال المعرفي وتمثل التعقيد (Rigor)

حيث أن:

التعقيد Rigor)) يقصد به إيجاد بيئة جاذبة وداعمة لعملية التعلّم لدى الطالب تمكنه من مستويات التعلّم العليا (Blackburn 2015). باستخدام هذا الإطار يتوقع من الطالب التعلّم ضمن مستويات التفكير العليا، دعم وتهيئة الطالب للتعلّم ضمن مستويات التفكير العليا، يستطيع الطالب إظهار ما تعلمه واكتسبه ضمن مستويات التفكير العليا.

الثاني: نموذج التطبيق وتمثل الارتباط (Relevance) حيث أنه يصف كيفية استخدام المعرفة

Rigor and Relevance

Rigor and Relevance

 الربع الأول (اكتساب المعرفة)

التجارب تعتمد على استرجاع المعلومة ومعرفة المفاهيم الأساسية البسيطة.

الأفعال المستخدمة:

يعرف – يعين – يعدد – يحدد – يتذكر – يسجل – يختار

مثال لمادة الفيزياء: حفظ وتذكر قوانين الغازات

الربع الثاني (تطبيق المعرفة)

هي أنشطة تزود الطالب بفرصة تطبيق المعرفة المكتسبة في مشكلة يمكن التنبؤ بها في الواقع الحقيقي.

الأفعال المستخدمة:

يطبق – ينشئ – يشرح – يعبر – ينظم – يحل – يصمم

مثال لمادة الفيزياء: تطبيق قوانين الغازات لتصميم حاويات تخزين الغاز.

الربع الثالث (استيعاب المعرفة)

هي أنشطة غالبا تكون معقدة تتطلب من الطالب ابتكار حل لمشكله مما يؤدي إلى فهم عميق بالمفاهيم والمعارف الأساسية.

الأفعال المستخدمة:

يحلل – يصنف – يقيم – يبحث – يحكم – يختبر – يلخص

مثال لمادة الفيزياء: تصميم تجارب وجمع الأدلة التي تحلل العوامل المؤثرة على سلوك الغازات

الربع الرابع (تكييف المعرفة)

هي خبرات التعلّم العالية في التعقيد والارتباط (المناسبة) والتي تتطلب حل مبتكرا لمشكلة غير متوقعة.

الأفعال المستخدمة:

يناقش – يبتكر – يعدل – يستنتج – يخطط – يكتشف – يقدر

مثال لمادة الفيزياء: اكتشاف تصميمات وقيود أمان عند تصميم حاويات تخزين الغاز.

شجرة القرار لنموذج التطبيق (Application Model)

لتحديد مستوى الارتباط لأي مهمة أو مشروع أو نشاط، يمكن استخدام شجرة القرار لنموذج التطبيق (Daggett 2014):

رفع مستوى إطار التعقيد والارتباط ((Rigor/Relevance Framework

يوجد العديد من الاستراتيجيات التي يتم استخدامها وتعمل على رفع مستوى استخدام إطار التعقيد والارتباط وهي كتالي:

  • قواعد التصحيح Rubrics

هو مقياس ذو مستويات أداء متدرجة يحدد للطالب بشكل واضح أداءه والعمليات التي يقوم بها للوصول إلى النواتج المرغوب تحقيقها.

  • القراءة Reading

هي المهارات الأساسية التي تعد شرطا أساسيا لجميع عمليات التعلّم.

  • التفكير التأملي Reflective Thought

التفكير هو جزء من عملية التعلّم حيث يحفز التلميذ للتوقف والمراجعة المتكاملة للمهام والتفكير والتساؤل.

  • المراجعة Revision

لتحسين عملية التعلّم من خلال التجريب والتفكير وتبادل أفضل الممارسات.

  • البحث Research

تتمثل في التقييم التحليلي للممارسات المبتكرة.

  • المرونة Resilience

سمة خاصة بالطلاب تجعلهم يحاولون ويكافحون من أجل الإنجاز والتغلب على الأداء المتدني في العملية التعليمية.

  • العلاقات Relationships

العلاقة الإيجابية بين الطلاب وزملائهم وأولياء الأمور والمعلمين والتي تدعم الطلاب لتحقيق مستويات تعلم عالية.

إعادة الجدولة Reschedule

هي مراجعة جداول المعلمين والطلاب لتحقيق احتياجات الطلاب.

  • التجديد Rejuvenation

التطوير المهني للمعلم الذي يحفزه على استخدام أفكار واستراتيجيات تعليمية جديدة.

  • المكافآت Rewards

التقدير والجوائز المقدمة للتلاميذ والطاقم التعليمي لتحقيق مستويات أعلى من الإنجاز.

 


المراجع

Daggett, W. R. (2014). Rigor/relevance framework: A guide to focusing resources to increase student performance. International Center for Leadership in Education, 1-7.‏

Sheninger, E. C. (2017). Learning transformed: 8 keys to designing tomorrow’s schools, today. ASCD.‏

O’sullivan, N. E. I. L., & Burce, A. (2014, September). Teaching and learning in competency-based education. In The Fifth International Conference on e-Learning (eLearning-2014)(pp. 22-23).

Bryan, A., & Volchenkova, K. N. (2016). Blended learning: definition, models, implications for higher education. Вестник Южно-Уральского государственного университета. Серия: Образование. Педагогические науки8(2).

Dynarski, M. (2016). Teacher observations have been a waste of time and money. Education Next

Blackburn, B. (2015). The beginner’s guide to understanding rigor. Retrieved February18, 2013.‏

البحث في Google:






كاتب المقال

خالد دليم الحربي  
كتب ما مجموعه 1 مقالات اضغط هنا لقراءتها

بكالوريوس فيزياء (المملكة العربية السعودية)، ماجستير هندسة كهربائية (الولايات المتحدة الأمريكية)، حاصل على برنامج قادة التغيير (BLCSI) من الولايات المتحدة الأمريكية، حاصل على رخصة TOT في التدريب، مدرب ومهتم بـ STEM Education، مهتم وباحث في الاستراتيجيات الحديثة للتعلّم التي تحسن مخرجات التعليم، خبرة ١٥ عاماً في مجال التعليم - المملكة العربية السعودية





اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *