المستويات اللغوية في تعليم العربية للناطقين بغيرها والساعات المطلوبة لبلوغها

تختلف المستويات اللغوية باختلاف المؤسسة الحاضنة لبرنامج اللغة، وهذه أشهر تقسيمات المستويات وفق أشهر وأهم 3 أطر عالمية، هي:
– معايير المجلس الأمريكي للغات ACTFL.
– الإطار المرجعي الأوروبي المشترك CEFR.
– معايير الطاولة المستديرة ILR.
– المستويات بحسب البرامج والجامعات الأخرى.

تُقسم معايير المجلس الأمريكي ACTFL المستويات اللغوية من بدايتها إلى نهايتها إلى خمسة مستويات رئيسية، ينقسم كل مستوى من المستويات الأربعة الأولى إلى 3 مستويات: أدنى وأوسط وأعلى باستثناء الأخير يبقى مستوى رئيسياً واحداً، كالآتي:

أمّا الإطار المرجعي الأوربي فقد قسم المستويات إلى ستة، ينتمي كل مستويين منها إلى مستوى رئيسي، هي المستوى المبتدئ: الأول والثاني، والمستوى المتوسط: الثالث والرابع، والمستوى المتقدم: الخامس والسادس. وهي على النحو الآتي: إيجازاً ثم تفصيلاً:
• وهذه توصيفات الإطار المرجعي الأوربي المشترك للمهارات المشتركة:

أمّا مستويات الكفاءة بحسب Interagency Language Roundtable ILR فهي 5 مستويات، ينقسم كل قسم إلى مستويين، كالآتي:

وهذه توصيفاتها:

وقد تزيد هذه المستويات وقد تنقص، لكن المهم هو توصيف الكفاءة المقابلة لها.

أمّا المستويات بحسب المراكز والجامعات العربية، فبعضها يجعلها في 3 مستويات رئيسية:

وهناك مَن يجعلها في 4 مستويات بحسب الفصول الدراسة، كالجامعات السعودية على سبيل المثال:

وهناك مَن يجعلها في خمسة أو ستة أو سبعة أو ثمانية، ومنهم مَن جعلها في 12مستوى لغويا.

أمّا التوزيع الزمني بالساعات لبلوغ المستويات المختلفة بحسب معايير المجلس الأمريكي بناء على تجربتي الشخصية في تدريس العربية في معهد قاصد وجامعة BYU فهي على سبيل المثال، كالآتي:


مقالات يمكن أن تعجبك




عن الكاتب

د. خالد حسين أحمد أبو عمشة  
كتب ما مجموعه 11 مقالات اضغط هنا لقراءتها

دكتوراه الفلسفة في مناهج اللغة العربية وطرائق تدريسها للناطقين بغيرها، وعلى وشك الانتهاء من الدكتوراه الثانية في الدراسات اللغوية (اللسانيات). يشغل منصب المدير الأكاديمي لمعهد قاصد – عمان – الأردن، مستشار Amideast لبرامج اللغة العربية في الشرق الأوسط، والمدير التنفيذي لبرنامج الدراسات العربية بالخارج (CASA) الأردن، عمل أستاذاً زائراً في جامعة بريغام يانغ في يوتا أمريكا، و محاضراً للغة العربية للناطقين بغيرها لمدة عشرين سنة، ومدرّبا وخبيرا لها في جامعات ومعاهد ماليزيا والسعودية والأردن والولايات المتحدة.





تعليقات الفيسبوك



تعليقات الموقع


2 تعليقان

  1. طه محمود الأحمد

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته … شكراً لقبولكم انضمامي في رحاب العربية

  2. طه محمود الأحمد

    أعلمني بالمواضيع الجديدة بواسطة البريد الإلكتروني.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في النشرة البريدية للموقع

لتستقبل أحدث مقالات " تعليم جديد "

أدخل بريدك الإلكتروني في المربع

أسفله

ثم أنقر فوق زر " اشترك "