الإدارة الصفية

مفاتيح الإدارة الصفية الفعالة في رياض الأطفال

الإدارة الصفية الفعالة في رياض الأطفال

اعتادت أغلب مربيات رياض الأطفال على نهج الإدارة الصفية التقليدية في تدبير الأنشطة التعلمية و التفاعل مع الأطفال . و يساعد على ذلك إكراهات ظروف العمل و صعوبة ضبط الفئات العمرية الصغيرة التي تجعل من المعلمة شخصا مراقبا و سلطويا أكثر من كونه مسهلا و محفزا للتعلم .

الكثير من المعلمين إذن يهدرون طاقة كبيرة في تعليم الأطفال المهارات الاجتماعية الأساسية أو تلقينهم أبجديات الكتابة و القراءة فقط . لكن حتى نستغل فضاء رياض الأطفال كما يجب و نستفيد من أنشطة اللعب في إطار بيداغوجي فعال ، علينا تجاوز هذه النظرة التقليدية في إدارة هذه الفصول و البحث عن طرق جديدة لتنمية و تحفيز مهارات الإبداع و الابتكار لدى الأطفال الصغار دون الإصرار على التلقين المباشر لهم و تقييد حريتهم .

بمساعدة هذه النصائح أسفله من المفترض أن تكتسب المفاتيح الأساسية في الإدارة الصفية الفعالة الخاصة برياض الأطفال .

1- إنشاء مجموعات

العمل ضمن مجموعات صغيرة شيء ايجابي وفعال جدا في رياض الأطفال ، فذلك يجعل الأطفال منشغلين بمهامهم ، و يتيح للمعلم مساعدتهم في تحسين مهاراتهم عبر التتبع الفردي المستمر .

2- التدوير المستمر

بعد تقسيم طلاب الفصل إلى مجموعات ، يمكن تدويرهم بحيث لا تستقر كل مجموعة في مكان معين . بل أكثر من ذلك يجب تدوير أعضاء المجموعات أيضا حتى يجد الطفل نفسه كل مرة يتعاون مع زملاء مختلفين . و يستجسن اللجوء إلى التدوير كل يومين أو كل أسبوع على الأكثر مع شرح طريقة التدوير عبر ملصق كبير يعلق داخل الصف .

3- التعليمات

يبادر بعض المعلمين و المعلمات إلى كتابة عدد من التعليمات المهمة بخط كبير في جدار الفصل . سيكون من الصعب على الأطفال احترام هذه التعليمات خصوصا إذا كانت ذات طابع زجري وستكون بمثابة ديكور ليس إلا . ينصح بجعل التعليمات شكلا من أشكال اللعب و التحدي يتنافس الأطفال فيما بينهم لاحترامها.

4- مكتب المدرس

في الكثير من الأحيان تكون رياض الأطفال خالية من مكتب خاص بالمدرس . في الحقيقة ، هذا المكان له دور مهم إذا ما استغل للجلوس وجها لوجه مع الأطفال بشكل فردي ، سواء لدعم مهارات معينة لديهم أو الإنصات إليهم أو التحدث معهم في أمور قد لا يشعرون بارتياح عند مشاركتها مع الجميع .

5- تغيير فضاء التعلم

باعتبار الفئات العمرية الصغيرة تميل إلى اللعب أكثر من التعلم بشكل منظم ، يستحسن خلق فضاءات متنوعة داخل الفصل سواء من حيث التزيين و الديكور أو من حيث طبيعة الأنشطة و المهام المقترحة . بهذه الطريقة سنمهد الأطفال إلى التعلم المنظم القائم على إنجاز المهام بدقة و التركيز أثناء العمل داخل الصف .

6- التشجيع و التحفيز

الأطفال الصغار يحبون عبارات المديح و التشجيع ، لا تحرمهم إذن من متعة الافتخار بإنجازاتهم أمام الجميع . سيكون ذلك جيدا لإضفاء روح من الحماس داخل الفصل . استعمل ملصقات و علامات لتحفيزهم بعد أداء مهمة ما بشكل جيد . حاول بطريقة ما استغلال هذه الوسيلة لفرض الانضباط أيضا لعلك لن تحتاج إلى الصراخ بعدها .

7- التفاعل و الحوار و الحكي

من الأفضل استخدام أسلوب الحكي و الحوار في رياض الأطفال بدل إلقاء التعليمات الجافة التي لا تحقق الأهداف المرجوة في معظم الأحيان . الأطفال الصغار يحبون سماع القصص الجميلة و الحديث حولها ،  قد تندهش من طريقة رؤيتهم للعالم من خلال الإنصات إليهم و الحديث معهم . قد يتعلمون بالحوار و اللعب و التفاعل ، الكثير من الأشياء المفيدة .

 


مقالات يمكن أن تعجبك




عن الكاتب

نجيب زوحى  
كتب ما مجموعه 167 مقالات اضغط هنا لقراءتها

أستاذ و مدون مهتم بتقنيات و أفكار التعليم الحديثة، عضو مؤسس و محرر بموقع "تعليم جديد". حاصل على الإجازة في الاقتصاد والتسيير، و شهادة تقنية بكندا في إدارة و تسيير رياض الأطفال.





تعليقات الفيسبوك



تعليقات الموقع


2 تعليقان

  1. نشكركم ع حسن التعاون

  2. نجيبة شرف

    أعجبتني طريقة الادارة الصفية والافكار العملية مذكورة بوضوح ومحددة وهذا يساعد المعلمة على التطبيق والتجريب

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

اشترك في النشرة البريدية للموقع

لتستقبل أحدث مقالات " تعليم جديد "

أدخل بريدك الإلكتروني في المربع

أسفله

ثم أنقر فوق زر " اشترك "