ما هو التخزين السحابي Cloud storage وأدواته؟ وكيف نستخدمه في التعليم؟

تناولنا في مقال سابق بعض أدوات التخزين السحابي و مشاركة الملفات و أهميتها في ميدان التعليم ، و اليوم و في علاقة بتكنولوجيا التعليم بصفة خاصة و بعالم التقنية بصفة عامة نشير إلى ظهور مصطلحات تقنية جديدة في الآونة الأخيرة كخدمات التخزين السحابي، و الموسيقى السحابية، و التطبيقات السحابية، بل حتى أنظمة التشغيل السحابية . وسواء على أجهزة الكمبيوتر أو الحواسب اللوحية أو الهواتف الذكية ، يبدو بأن مصطلح “ السحابة ” يلاحقك في كل مكان . فما هي السحابة ( بالمصطلح التقني ) وما هي الحوسبة السحابية ( التخزين السحابي ) التي بات يتحدث عنها الجميع هذه الأيام ؟

1 – ماهو التخزين السحابي  ؟

أ- تعريف مبسط : التعريف المبسط يقول بأن التخزين السحابي هو قيامك باستخدام مصادر الحوسبة ( العتاد والبرمجيات ) عن طريق الإنترنت ، مقدّمة إليك في شكل خدمة .

ب – تعريف ويكيبديا : التخزين السحابي Cloud storage هو نموذج للتخزين على شبكة الإنترنت حيث يتم تخزين البيانات على خوادم Servers ظاهرية متعددة ، بدلا من استضافتها على خادم محدد ، وتكون عادة مقدمة من قبل طرف ثالث ، حيث تقوم كبريات شركات الاستضافة بتأجير مساحات خزن سحابية لعملائها بما يتلاءم مع احتياجاتهم .

ج- تعريف أكثر دقة : يمكننا تعريف التخزين السحابي على أنه عبارة عن أجهزة كمبيوتر ضخمة تحتوي على مساحة تخزين هائلة يقوم المستخدمون برفع ملفاتهم عليها ليتم تخزينها ، كما تقوم الشركات بإنشاء برامج عليها وهو ما يصطلح عليه بالحوسبة السحابية فأنت مثلا عندما تكون بحاجة لبرنامج الوورد تقوم بتنصيبه على جهاز الكمبيوتر الخاص بك حتى تتمكن من استخدامه أما في الحوسبة السحابية فتقوم شركة مايكروسوفت بتنصيب – إن صح التعبير – برنامج الوورد على خوادم Servers الشركة ثم تقوم بإطلاق هذا البرنامج على موقعها الإلكتروني حتى يتمكن جميع المستخدمين الذين يملكون حسابات في خدمة التخزين السحابي الخاصة بها من استخدام هذا البرنامج ، وبهذا لن تكون مضطرا لحمل جهاز الكمبيوتر معك في كل تنقلاتك حيث يمكن الاتصال من أي جهاز كمبيوتر ودخول حسابك على شركة التخزين السحابي لتقوم بالبدء في استخدام هاته البرامج ، بالإضافة إلى وصولك إلى ملفاتك التي قمت بتخزينها في الخوادم .

و تجدر الإشارة إلى وجود نوعين من خدمات التخزين السحابي : واحدة مجانية و أخرى يمكن استخدامها مقابل دفع مبلغ مالي دفعة واحدة أو بشكل شهري أو سنوي .

ويجب التذكير أن جميع ملفاتكم التي يتم رفعها على الشركة لا يمكن لغيرك الاطلاع عليها إلا إذا قمت بمنح بيانات حسابك إلى شخص آخر. لأن الشركات التي تقدم هاته الخدمات ، عندما تقوم بالتسجيل لديها ،  تقوم بمنحك مساحة تخزينية خاصة بك ، لا يمكن أن يصل إليها أي شخص آخر فتصبح وكأنها جهاز الكمبيوتر الخاص بك.

2 – مزايا التخزين السحابي :

هناك العديد من المزايا الأخرى للتخزين السحابي غير خدمة تخزين الملفات أهمها:

– إمكانية استخدامها في ميدان التعليم بتكلفة صغيرة أو بشكل مجاني ( الفصول الافتراضية ) .

– مزامنة الملفات: فأنت عندما ترفع ملف أو تقوم بتعديله يمكن أن تصل إلى هذا الملف من أي جهاز كمبيوتر أو لوحي أو نقال تستخدمه.

– مشاركة الملفات: كما تعلم فإن حجم الرسالة الإلكترونية لا يمكن أن يتجاوز 25MB وهذا يعتبر مشكلة للأشخاص الذين يرسلون ملفات كبيرة ، لهذا يمكنك رفع الملفات الكبيرة على مواقع التخزين السحابي ثم تقوم بإرسال رابطها عبر البريد الإلكتروني .

– العمل المشترك: تمكن خدمة التخزين السحابي الخاصة  بجوجل google drive المستخدمين من تعديل الملفات بشكل مشترك وهاته الخدمة مفيدة جدا للطلاب الذين ينجزون أعمال تتطلب التواجد في نفس الوقت ، وكذلك المهنيون الذين يقومون بإنجاز دراسات أو تنفيذ أعمال أو تطوير مشاريع ذات صبغة مشتركة دون الحاجة للتواجد الفعلي في نفس المكان.

– أخذ نسخة إضافية من الملفات والبيانات: إذا كانت لديك ملفات أو بيانات مهمة فالأفضل أن تقوم بعمل نسخة احتياطية عليها في حالة سرقة أو تعطل جهاز الكمبيوتر الخاص بك أو بالعمل . وأشهر الشركات التي تقدم هاته الخدمات هي Mozy و Carbonite

– حفظ و مشاركة الصور: جميعنا لدينا صور مهمة نرغب في الاحتفاظ بها وأغلبنا سبق له و أن فقد صورا  تمنى لو احتفظ بها . لهذا من الأفضل أن نقوم بحفظ هذه الصور في عدة أماكن . ويعتبر موقع flickr أشهر موقع يقدم خدمة تخزين و مشاركة الصور مع الأصدقاء أو مع بعض أو جميع الأشخاص . أما إذا كنت ترغب في تخزين الصور فقط دون مشاركتها فيمكنك الاحتفاظ بها في مواقع التخزين السحابي الأخرى.

cloud storage

– تدفع مقابل ما  تستخدمه فقط.

– لا تحتاج الشركات إلى شراء عتاد جديد – قرص صلب جديد مثلا-, وبذلك تقلص حجم قسم تكنولوجيا المعلومات لديها.

– تقلل من تكاليف صيانة البيانات ، كالنسخ الاحتياطي .

– مرونة عالية في المساحة حيث تستطيع زيادة أو تقليص مساحة التخزين دون الحاجة إلى شراء أقراص صلبة جديدة.

– الحوسبة السحابية تسمح لك بالوصول إلى جميع تطبيقاتك وخدماتك من أي مكان و في أي زمان عبر الإنترنت، لأن المعلومات ليست مخزنة على قرصك الصلب بل على سيرفيرات الشركة المقدمة للخدمة .

– تخفيض التكاليف على الشركات، حيث لم يعد من الضروري شراء أسرع أجهزة كمبيوتر أو أفضلها من حيث الذاكرة أو أعلاها من حيث مساحة القرص الصلب، بل يمكن لأي جهاز كمبيوتر عادي وباستخدام أي متصفح للويب الوصول للخدمات السحابية التي تستخدمها الشركة (تحرير مستندات، تخزين ملفات، تحرير صور، .. إلخ).

– ضمان عمل الخدمة بشكل دائم، حيث تلتزم الشركة المقدمة لخدمة التخزين السحابي بالتأكد من أن الخدمة تعمل على مدار الساعة بأفضل شكل ممكن.

الاستفادة من البُنى التحتية الضخمة التي تقدمها الخدمات السحابية للقيام بالاختبارات والتجارب العلمية. فبعض الحسابات المعقدة تحتاج إلى سنوات لإجرائها على أجهزة الكمبيوتر العادية، بينما تتيح شركات مثل جوجل وآمازون سحاباتها المؤلفة من آلاف الخادمات أو السيرفيرات المرتبطة بعضها ببعض لإجراء مثل هذه العمليات الحسابية في دقائق أو ساعات.

3 – سلبيات التخزين السحابي ؟

– بشكل بديهي، تحتاج التطبيقات السحابية إلى اتصال بالإنترنت، حيث سيؤثر انقطاعك عن الإنترنت على إمكانية إنجاز عملك، لكن الشركات بدأت تتدارك هذا، وبفضل بعض تقنيات HTML 5 و جافاسكربت الحديثة بات بالإمكان بناء تطبيقات ويب يمكن أن تعمل دون اتصال بالإنترنت، ثم القيام بالمزامنة لدى عودة الاتصال، لكن ما زلنا بحاجة إلى المزيد من الوقت كي تتطور هذه التطبيقات والتقنيات بشكل أكبر.

– مخاوف أمنية : يخشى البعض من وضع كل معلوماته وملفاته لدى الشركات المقدمة للخدمات السحابية، فلو تعرضت الخدمة لعملية اختراق ناجحة، قد يتمكن المخترق من الحصول على معلومات المستخدمين، إضافة إلى أن إمكانية بيع معلوماتك من طرف الشركة المقدمة للخدمة أو الاستفادة منها ستشكل مشكلة حقيقية. فالضمان الوحيد لك إذن هو اللجوء إلى الشركات الكبيرة  الموثوقة و ذات السمعة الجيدة في هذا المجال.

– معظم التطبيقات السحابية لم تصل بعد إلى مستوى تطبيقات سطح المكتب التقليدية، فمثلا لم تصل تطبيقات تحرير الصور عبر الويب إلى مستويات تضاهي برنامج فوتوشوب التقليدي، ولم تصل أدوات تحرير المستندات عبر الويب إلى مستوى مايكروسوفت أوفيس، لكنها تقترب منها تدريجياً مع مرور السنوات

4 – ما هو مستقبل التخزين السحابي ؟

المستقبل للحوسبة السحابية بكل تأكيد. ربما ليس بعد عام، ولا عامين، ولا خمسة أو حتى عشرة. لكننا سنصل إلى النقطة التي ستتحول فيها جميع أنظمة التشغيل إلى أنظمة سحابية مشابهة لنظام Google Chrome OS. فجوجل بدأت في هذا الخط مبكرا، وستتبعها بقية الشركات، وهذه ليست نبوءة لكن استقراء للواقع. فجميع أنظمة التشغيل ستتحول إلى أنظمة تعتمد على السحابة بشكل كامل أو شبه كامل. و ستصل إلى مرحلة تسمح لك بتشغيل جميع تطبيقاتك عبر الويب، وحتى أضخم الألعاب. فتقنيات الحوسبة السحابية وتطبيقات الويب تتطور بسرعة، وسرعات الإنترنت كذلك في تطور مستمر. وقريباً، ستطغى السحابة على كل شيء، وربما أقرب مما نتصور.

5 – تطبيقات التخزين السحابي لأنظمة أندرويد :

G Cloud Backup

G Cloud Backup

هو تطبيق مُخصص لعمل نُسخة احتياطية لملفاتك المُختلفة الموجودة على جهازك و استرجاعها في أي وقت. التطبيق لا يقوم فقط بعمل نُسخة احتياطية من كافة البيانات و الملفات الموجودة على جهازك ، و لكنه يقوم أيضاً بحفظ أرقام المحمول التي قُمت بحفظها، الرسائل النصية و حتى سجل الاتصال، و كل هذا من خلال السحابة و من خلال ضغطة زر واحدة فقط. كُل هذه الأشياء تتم من خلال عملية اتصال آمنة لنقل البيانات. عند استعمالك للتطبيق لأول مرة ستحصل على سعة داخلية تصل إلى 1GB. يُمكنك تحميل التطبيق من متجر Play Store بالمجان و بكُل سهولة.

Ubuntu One

ubuntuone

تميز عن باقي التطبيقات الخاصة بالتخزين السحابي من خلال قُدرته الكبيرة على الإندماج. التطبيق يأتي بتطبيق مُدمج صغير باسم U1 Files, و الذي يُمكنك من الحصول على و رفع الملفات المُختلفة بشكل تلقائي “ الملفات الصوتية، الفيديوهات، و الملفات النصية ” من خلال مجموعة من التطبيقات المُختلفة “ منها تطبيق Instagram” . ميزة الرفع بشكل تلقائي تأتي أيضاً مع القُدرة على ضبط الإعدادات بالشكل الذي يُريده المُستخدم ، بجانب القُدرة على مُشاركة الملفات المرفوعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي المُختلفة. التطبيق يُمكن تحميله من خلال متجر Play Store ، و يأتي بسعة تخزين مجانية تصل إلى 5GB.

Sandisk memory Zone

Sandisk memory Zone

هذا التطبيق ليس مُجرد تطبيق تخزين سحابي عادي, فهو يأتي مع العديد من المُميزات الأخرى. التطبيق يأتي بأداة صغيرة لإدارة مساحة التخزين الموجودة على أجهزة أندرويد, بجانب القُدرة أيضاً على إدارة التطبيقات المُختلفة. Sandisk Memory Zone يُعطي للمُستخدم القُدرة على رؤية نسبة إستخدام السعة الداخلية الخاصة بالملفات الموجودة على الجهاز, مع إظهار النسبة الخاصة بكُل ملف و كُل تطبيق. بالإضافة إلى ذلك, التطبيق يدعم أيضاً العديد من خدمات التخزين السحابي مثل Dropbox, Google Docs, Picassa, SugarSync, SkyDrive, و Facebook. يُمكنك تحميل التطبيق من خلال متجر Play Store.

Megacloud

Megacloud

إذا كُنت من مُحبي إدارة ملفاتك و وثائقك بنظام مُشاركة مُدمج عالي الذكاء, فإن أفضل تطبيق لك هو Megacloud. هذا التطبيق يُقدم للمُستخدم مُميزات مُشاركة عديدة لمواقع التواصل الاجتماعي, بجانب تقديمه لسعة تخزينية جيدة. التطبيق يأتي أيضاً بالقُدرة على تكوين روابط مُباشرة لملفاتك. يُمكن تحميل التطبيق من متجر Play Store بالمجان.

Cloud Print

Cloud Print

تطبيق مُلخص لكُل احتياجاتك الخاصة بالتخزين السحابي. من خلال العمل مع خدمة Google Cloud Print, يقوم التطبيق بإنجاز الأعمال التي يحتاجها مُعظم المُستخدمين. التطبيق يستطيع طباعة الوثائق و الملفات النصية من خلال السحابة مع دعم العديد من إمدادات الملفات مثل pdf,jpg,docx,xls,ppt,txt,xps, إلخ. بالإضافة إلى ذلك, يأتي التطبيق بالعديد من المُميزات الأخرى مثل طباعة البريد الإلكتروني, الرسائل النصية, و الصفحات الموجودة على الإنترنت. التطبيق يُمكن تحميله بالمجان من خلال متجر Play Store.

6 – خدمات التخزين السحابي التي تعتمد تشفير الملفات و البيانات و لاتنتهك خصوصية المستخدم :

خدمة SpiderOak

spideroak

توفر هذه الخدمة مساحة مجانية قدرها 2 جيجا بايت ويمكن زيادتها إلى 100 جيجا بايت مقابل 10 دولار شهريا. و ما يميز الخدمة هي قيامها بتشفير كل الملفات التي يتم رفعها إلى الخدمة ، و يمكن تنزيلها إلى جهاز الكمبيوتر الخاص بك .

خدمة Wuala

.wuala

تتميز هي الأخرى باعتمادها السرية و الأمان في حفظ الملفات و تخزينها على خوادمها المتعددة ، و تتيح مشاركة الملفات و تنزيلها بكل سهولة ، هذا إلى جانب توفيرها لمساحة مجانية قدرها 5 جيجا بايت مجانية ، و للحصول على مساحات أكبر من 20 جيجا بايت إلى 100 جيجا بايت فيمكنك دفع 3 يورو إلى 10 يورو شهريا .

خدمة Tresorit

التخزين السحابي

خدمة متخصصة بشكل أكبر في تخزين الألعاب و ملفاتها بشكل سري و آمن و دون إمكانيات للتجسس عليها من قبل أصحاب الخدمة أو من المخترقين ، و تتيح للمستخدمين في البداية 5 جيجا بايت من المساحة المجانية ، و مساحة متاحة للشراء تقدر بـ 100 جيجا بايت .

و كون الخدمة آمنة جدا و الشركة المقدمة لها واثقة من ذلك ، فهي تخصص منحة تصل إلى 10000 دولار لمن يتمكن من اختراقها !

خدمة Mega.co.nz

mega

تتوفر عروضا مغرية للمستخدمين و منها 50 جيجا بايت من المساحة المجانية عند الانضمام إلى الخدمة و يمكن زيادتها إلى 500 جيجا بايت وفق أسعار تبدأ من 10 يورو إلى 99 يورو شهريا، في أفق إيصالها إلى مساحة 4 تيرابايت . دون أن ننسى أنها تقوم بالحفاظ على خصوصياتك عبر تشفير الملفات.

موقع amazon

Amazon-web-services

من منا لا يعرف موقع المصنف رقم 10 على الصعيد العالمي، الموقع قام بدخول مجال التخزين السحابي لينافس كبريات الشركات المتخصصة في هذا المجال حيث يقدم مساحة تخزينية مجانية قدرها 5 GB

يمكن شراء مساحة 20GB ب 10 دولار للسنة و 100GB ب 50 دولار للسنة و 1000GB ب 500 دولار للسنة

للتسجيل: www.amazon.com/clouddrive

7 – خدمات التخزين السحابي التي تنتهك خصوصياتك تحت ذريعة حماية الملكية أو الأمن العام :

وعلى العكس مما سبق، فإنه توجد الكثير من الخدمات العالمية المشهورة في قطاع التخزين السحابي التي يعتقد أنها تنتهك خصوصيات المستخدمين مما يجعلنا ننصحكم بالحذر أثناء استخدامها و الابتعاد عنها إن أمكن، لأنها تعرض بيانات المستخدمين لخطر التجسس و الاطلاع عليها من قبل أناس يعملون ضمن فريق الدعم و تطوير الخدمة. فنص الخصوصية في كل تلك الخدمات ، الذي غالبا ما نوافق عليه دون قراءته ، يشير إلى حق تلك الشركات في الاطلاع على ملفات مستخدميهم و منع أي ملفات قد تنتهك حقوق الملكية للشركات ، أو أي بيانات مشكوك في طبيعتها .

و من أبرز خدمات التخزين السحابي التي تعتمد تلك الأساليب ، نجد Dropbox و جوجل درايف و أبل و SkyDrive.

8 – استخدام التخزين السحابي في التعليم :

⇦ إعطاء المحاضرات أو الحصص الدراسية عن بعد، بحيث تكون مرفوعة على السحابة الافتراضية (التي قد تكون على شكل موقع إلكتروني أو تطبيق على الأجهزة الذكية) وتكون متوافرة ومخزنة للاطلاع عليها وتصفحها بعيدا عن حواجز الوقت أو المكان.

⇦ مشاركة المنهج الدراسي أو جزئية منه عبر أدوات المشاركة التي توفرها خدمات الحوسبة السحابية.

⇦ إيجاد جسور للتواصل بين المعلم والطالب، في المدرسة أو في مرحلة التعليم العالي.

⇦ تسليم الواجبات والتكاليف المطلوبة ومتابعتها مع المدرس.

⇦ تخفيف عبء الطباعة الورقية ، وتسليم الواجبات وإعادتها من جديد.

⇦ الدراسة بشكل جماعي على الإنترنت.

⇦ خفض تكاليف البرامج وصيانة الأجهزة وخفض استهلاك الطاقة.

⇦ إتاحة الوصول لمصادر التعلم وموارده بشكل جماعي عبر التعليم على الإنترنت.

⇦ تعزيز الكفاءة في إدارة الحاسب الآلي في المدارس ومراقبة جودة المحتوى.

⇦ مفيد أيضا للمعلمين والمعلمات من خلال مشاركة الملفات التعليمية بينهم وبين طلابهم بحيث يستلمون البحوث والواجبات مع إمكانية التحرير والتعليق على الملفات .

– تخزين المستندات والأورق الخاصة التي يمكن استعمالها حتى أثناء السفر .

وهذه فيديوهات للاستئناس أكثر بمفهوم التخزين السحابي :

أ – ما هي خدمات التخزين السحابي وكيف نستفيد منها ؟

 

ب – مفهوم مبسط لـ التخزين السحابي Cloud storage  :

ج – التخزين السحابي في التعليم :


المصدر 1 . 2 . 3 . 4




مقالات يمكن أن تعجبك




الكاتب:

رشيد التلواتي  
كتب ما مجموعه 138 مقالات اضغط هنا لقراءتها

مدرس ومدون و مهتم بتكنولوجيا التعليم. عضو مؤسس و محرر بموقع " تعليم جديد "









تعليقات الفيسبوك



تعليقات الموقع


6 تعليقات على ما هو التخزين السحابي Cloud storage وأدواته؟ وكيف نستخدمه في التعليم؟

  1. يقول abdalazez:

    شكرا علي المعلومات القيمة

  2. العفو أخي عبد العزيز …مرحبا بك

  3. يقول moaahmad:

    جميل جدا هذا الموقع

  4. يقول وليد:

    ايضا موقع جوكلاوديا يقدم 20 جيجا مجاني سهولة التحميل و المشاركة و اضافة مجموعات للمشاركة الشخصية او العملية Go Cloudia

  5. يقول احمد شعبان:

    لو سمحت ابحاث فى مجال الحوسبة السحابية

  6. يقول كمال:

    بمجرد دخولك الإنترنات فأنت كالماشي عريان؛كل شيء مكشوف للغير ، فالحذرالحذر .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *